الجمعة , ديسمبر 2 2022
أخبار عاجلة

كوادر سعودية تعيد تعريف التقنية

أعادت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (ساديا) عبر مركز المعلومات الوطني، كتابة تاريخ التقنية والذكاء الاصطناعي بإدارة وتشغيل أنظمة الاتصال المرئي لأول قمة عالمية افتراضية لقادة مجموعة العشرين بنجاح، والتي ناقشت جائحة كورونا (كوفيد-19) بمشاركة أكثر من خمسة وثلاثين من قادة الدول والمنظمات العالمية، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – .

تحديات كبيرة واجهها الفريق إلا أن أبرز هذه التحديات كانت أنها القمة الافتراضية الأولى الأمر الذي سيجعلها محط الأنظار وقد يعيد تعريف القمم و مصطلحات التقنية ، وبالرغم من هذا تم تطويع أحدث التقنيات المتطورة، بالإضافة إلى حشد أفضل الخبرات والإمكانات والكوادر الوطنية هذا التحدي فجر طاقات وإبداعات الشباب السعودي والذي أثبت مجددا أنه قادر وقادر وقادر متى ما سنحت له الفرصة واعطي الدعم الكافي .

معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات غرّد مشيدًا بإستخدام أحدث التقنيات :”بدعم وتوجيه من سمو سيدي ولي العهد أبطال الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي و وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات يكتبون التاريخ بتشغيل أول قمة افتراضية لمجموعة العشرين في أقل من أسبوع“

من جهته غرّد د.عصام الوقيت، مدير مركز المعلومات الوطني: ”فخورون بالانجاز الوطني بعقد قمة القادة الاستثنائية الافتراضية تحت رئاسة مجموعة العشرين في السعودية, ونفخر في سدايا (مركز المعلومات الوطني) باستضافة وتشغيل منظومة الاتصال المرئي المستخدم في القمة، إنجاز وطني على مستوى عالمي لحدث تاريخي“

 

 

المصدر: جريدة الرياض