الأحد , يوليو 3 2022
أخبار عاجلة

“سعود الطبية”: فرط وجود الكالسيوم في الدم قد يؤدي إلى تكوين حصوات الكلى

أكّدت مدينة الملك سعود الطبية بأن فرط كالسيوم الدم هو حالة مرضية ترتفع فيها نسبة الكالسيوم في الدم عن مستواها الطبيعي، ويمكن أن يؤدي فرط وجوده في الدم، إلى إضعاف العظام وتكوين حصوات الكلى والتأثير على عمل القلب والدماغ.

وقال استشاري كلى الأطفال بالمدينة د.عبدالعزيز الشثري: فرط كالسيوم الدم يحدث عادة نتيجة فرط نشاط الغدد جار الدرقية، وتقع هذه الغدد الأربع الصغيرة في الرقبة بالقرب من الغدة الدرقية.

وأضاف: من الأسباب الأخرى لفرط كالسيوم الدم السرطان وبعض الاضطرابات الطبية الأخرى وبعض الأدوية وتناول كثير من المكملات المحتوية على الكالسيوم وفيتامين (د) دون استشارة طبية.

وأردف: هناك مضاعفات خطيرة لفرط كالسيوم الدم ومنها هشاشة العظام، حيث إذا استمرت العظام في إطلاق الكالسيوم إلى الدم فقد يسبب هشاشة العظام الذي يمكن أن يؤدي إلى كسور فيها وتحدب العمود الفقري ونقص الطول، كذلك الإصابة بحصوات الكلى، فإذا كان البول يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم فقد تتكون بلورات في الكلى ومع مرور الوقت تتجمع البلورات لتكون حصوات الكلى وقد تسبب حركة الحصوات ألمًا حادًا وكذلك الفشل الكلوي، حيث يؤدي فرط كالسيوم الدم الحاد إلى فشل كلوي مما يحد من قدرة الكلى على تنظيف الدم والتخلص من السوائل.

وتابع: هناك أيضًا مشكلات الجهاز العصبي، فقد يؤدي فرط كالسيوم الدم الحاد إلى الارتباك والخرف وغيبوبة قد تكون مميتة، كذلك اضطراب النظم القلبي، حيث يمكن أن يؤثر فرط كالسيوم الدم في النبضات الكهربية التي تنظم ضربات القلب مما يسبب اضطرابها.

ونوّه د. الشثري، إلى أنه يمكن الوقاية من فرط الكالسيوم بتجنب الإفراط في تناول الأدوية التي تحتوي على الكالسيوم وعلاج المشكلات الصحية التي قد تزيد من الكالسيوم في الدم، والإكثار من شرب الماء للتخلص من النسب المرتفعة.