الجمعة , أكتوبر 22 2021
أخبار عاجلة

متحدث الصناعة والثروة المعدنية: يتمّ توفير (5 ملايين) كمامة وأكثر من (3 ملايين) معقّم بشكل أسبوعي جميعها صنعت في المصانع السعودية .. (فيديو)

قدم المتحدث الرسمي لوزارة الصناعة والثروة المعدنية جراح الجراح، الشكر والتقدير لزملائه العاملين في القطاع الصناعي على الدور الذي يقومون به في سبيل استمرارية العمل في جميع المصانع العاملة في هذا الوطن ، واستمرار عمل سلاسل الإمداد في القطاعات المهمة، وفق توجيهات القيادة الرشيدة؛ مما كان لها دور فاعل في تسهيل عمل العديد من القطاعات، وكذلك وصول المواد الغذائية والطبية والاستهلاكية إلى المواطنين والمقيمين في المملكة.

وقال: “بكل فخر واعتزاز أثبتت المملكة العربية السعودية قدرة كبيرة وكفاءة عالية خلال أزمة كورونا في التعامل مع الآثار المترتبة عليها، وتقليل أي آثار سلبية تؤثر على المواطنين، سواء الأفراد أو المؤسسات، مما نتج عنه ولله الحمد القدرة على سد الاحتياج وبخاصة الصناعات الغذائية والدوائية”.

وأفاد بأن قطاع الصناعة أطلق 28 مبادرة أسهمت بفضل من الله ثم باهتمام ورعاية الحكومة الرشيدة في التخفيف من آثار جائحة كورونا، فضلًا عن ضمان استدامة الإنتاجية على القطاع الصناعي، وكذلك قطاع التعدين والخدمات اللوجستية والطاقة.

وأوضح أن الوزارة تعمل اليوم بالتكامل مع شركائها في الجهات الحكومية والقطاع الخاص على تعزيز المتوفر في السوق السعودي من الكمامات الطبية، والمعقمات الصحية، وتوفير مخزون يسد الاحتياج الحالي والمستقبلي حتى بعد انقضاء أزمة كورونا .

وأكد أن هذه الأزمة أثبتت ولله الحمد قدرة فائقة لدى القطاع الصناعي في المملكة على التفاعل الكبير، وديناميكية العمل؛ حيث تم تحويل أنشطة عدد من المصانع إلى العمل على سد الاحتياج الفعلي من المواد الطبية لتغذية السوق السعودي بجميع احتياجاته، مشيرًا إلى أن القطاع الصناعي ينتج 5 ملايين كمامة بشكل أسبوعي عن طريق 6 مصانع للكمامات الطبية، ويوفر 3 ملايين و600 ألف معقم بشكل أسبوعي عن طريق 60 مصنعًا للمعقمات وجميعها وبكل فخر صنعت في المصانع السعودية.

وقال: “لدينا اليوم خطة للتوسع ورفع الطاقة الإنتاجية لهذه المنتجات، لسد الحاجة واستجابة للطلب المتوقع خلال الأسابيع القادمة وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة لتحديد الكميات المطلوبة سواء للاستخدام أو للخزن الاستراتيجي”. مبينًا أن هناك تعاونًا وثيقًا مع هيئة الغذاء والدواء لتسريع عملية اعتماد وترخيص المنتجات للمستثمرين الراغبين للتصنيع محلياً، إلى جانب التعاون مع وزارة الطاقة لتأمين سلاسل الإمداد من المواد الخام، وهيئة المحتوى المحلي لضمان التصنيع وحمايته.