الجمعة , أكتوبر 22 2021
أخبار عاجلة

متحدّث وزارة الداخلية: يُعدُّ مُخالفاً كل من حضر التجمع محل المخالفة أو دعا إليه أو تسبب فيه

 لفت المتحدث الأمني لوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب النظر إلى ما أشار إليه متحدث وزارة الصحة في المؤتمر الصحفي الذي عُقد اليوم السبت بأن مؤشرات إصابة النساء والأطفال بالفيروس نتيجة الزيارات العائلية، مبيناً أن الأوقات التي يسمح خلالها بالتجول تهدف إلى تمكين الجميع من قضاء احتياجاتهم الضرورية القصوى، وليس للزيارات والتجمعات المخالفة للائحة الحد من التجمعات التي تسهم في تفشي ونقل فيروس كورونا المستجد التي أعلنتها وزارة الداخلية.

وأوضح أن لائحة منع التجول تهدف إلى فرض التباعد الاجتماعي وتنظيم التجمعات البشرية التي تكون سبباً مباشرًا لتفشي فيروس كورونا المستجد، والحد منها، بما يضمن الحيلولة دون تفشي الفيروس وفقد السيطرة عليه واحتوائه.

وأن الجهات الأمنية رصدت خلال اليومين السابقين عدة تجمعات من قبل باعة متجولين في أكثر من موقع وقد تم الوقوف عليها من قبل الجهات المختصة المعنية بمساندة من الجهات الأمنية.

وأكد المقدم الشلهوب منع التجمعات بكافة صورها وأشكالها وأماكن حدوثها، وتشمل أي تجمع لأسرة واحدة أو أكثر من أسرة واحدة، يتكون من (5) أشخاص فأكثر في حيز واحد أو محدد ولا يربطهم علاقة سكنية واحدة ومنها:

1- التجمعات العائلية: (أي تجمع داخل المنازل أو الاستراحات أو المزارع لأكثر من أسرة.

2 – التجمعات غير العائلية: (أي تجمع داخل المنازل، أو الاستراحات أو المزارع أو المخيمات أو الشاليهات أو المناطق المفتوحة لأهل الحي الواحد أو غيره، ونحوها).

3 – التجمعات في المناسبات الاجتماعية: (مناسبات الأفراح، والعزاء والحفلات، والندوات، والصالونات، ونحوها .

4 – التجمعات العمالية: (أي تجمع من فئة العمال داخل المنازل أو المباني التي تحت الإنشاء، أو الاستراحات أو المزارع ونحوها، خلاف مساكنهم

5 – التجمعات في المحلات التجارية المصرح لها: (أي تجمع للمتسوقين أو العاملين داخل أو خارج المحل التجاري بما يتجاوز الأعداد المنصوص عليها في الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

كما يعد مخالفاً كل من حضر التجمع محل المخالفة أو دعا إليه أو تسبب فيه.

ويمكن معرفة العقوبات لكل مخالفة عبر موقع وزارة الداخلية او عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال وكالة الأنباء واس.

وكالة الأنباء السعودية/ واس