الثلاثاء , نوفمبر 30 2021
أخبار عاجلة

“السعودية للكهرباء”: لا تسوية نهاية العام لمشتركي الفاتورة الثابتة المستمرين الملتزمين بالسداد

أوضحت الشركة السعودية للكهرباء، أنه لا توجد تسوية ختامية بعد 12 شهراً من الاشتراك في الفاتورة الثابتة، إذا استمر المشترك في الخدمة والتزم بالسداد، وستجدول فوارق الاستهلاك الفعلي عن المتوسط رصيداً للمشترك إن كانت التسوية لصالحه على بقية الأشهر التي تم جدولتها في الاشتراك الجديد، وكذلك الأمر إن كانت التسوية لصالح الشركة فإنها تجدول على بقية الأشهر مضافة إلى المتوسط الجديد.

وأكدت الشركة، أنه لا صحة للمخاوف التي يتداولها بعض المغردين على شبكات التواصل الاجتماعي، بأن هناك تسوية ختامية نهاية العام بمبالغ كبيرة، فالتسوية لا تكون إلا عند إلغاء الخدمة تماماً، كما هو متبع في كل الشركات على مستوى العالم، ويتحدد مبلغ التسوية بناء على فوارق الاستهلاك الفعلي للمشترك، ولا تضيف الشركة أية مبالغ أو رسوم إضافية على الخدمة على الإطلاق، فهي مجانية والتسجيل فيها اختياري، والإلغاء متاح في أي وقت، وحلول السداد مرنة.

وتهدف “السعودية للكهرباء”، من إطلاق خدمة “الفاتورة الثابتة” إلى تسهيل عملية دفع قيمة الفاتورة الكهربائية من خلال تسديد قيمة تقديرية ثابتة بشكل شهري تمثل متوسط الاستهلاك عن الاثني عشر شهراً السابقة للاشتراك في الخدمة، بحيث يدفع المشترك مبلغاً شهرياً ثابتاً؛ ليتمكن من تخصيص ميزانية محددة للخدمة الكهربائية؛ تحسباً لأي ارتفاع في معدل استهلاكه من الكهرباء ببعض الأشهر، خاصة في فصل الصيف، وزيادة كمية استهلاك الطاقة الكهربائية المتوقعة، وذلك ضمن جهود الشركة المستمرة لتقديم أفضل الحلول والخدمات لمشتركيها.

وبينت الشركة، أنه في حال الاشتراك في “الفاتورة الثابتة” لن تفصل الخدمة الكهربائية عن المشترك حتى لو زادت قيمة استهلاكه الفعلي عن قيمة المتوسط في الفاتورة الثابتة طالما هو مشترك فيها وملتزم بالسداد.

الصورة