الثلاثاء , أبريل 20 2021
أخبار عاجلة

المملكة تُطلق بطولة خيرية عالمية للرياضات الإلكترونية بجوائز تبلغ 10 ملايين دولار

ينظم الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية، بطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية”، التي تجمع نخبة لاعبي الرياضات الإلكترونية من منطقة الشرق الأوسط ومختلف أنحاء العالم.
وتقام البطولة التي تعد الأكبر للرياضات الإلكترونية خلال الفترة من 24 أبريل حتى 7 يونيو، ويصل مجموع جوائزها إلى 10 ملايين دولار يعود ريعها كاملة لصالح المؤسسات الخيرية العالمية المعتمدة ضمن الجهود الدولية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد COVID-19.

وابتداءً من 22 أبريل، سيتمكن عشاق ومحبي الألعاب الإلكترونية من التسجيل في هذا الحدث العالمي وذلك عبر الموقع الإلكتروني www.gamerswithoutborders.com
حيث سيكون اللاعبون على موعد مع المتعة والتنافس في جدول بطولات مليء بالإثارة والتحدّي ضمن أشهر الألعاب التي سيتم الإعلان عنها في الأيام المقبلة، كما سيتنافس المشاركون على جوائز وهدايا قيّمة بقيمة 2 مليون دولار.

وتحتوي البطولة التي تُنظم بالتعاون مع الشريك التقني شركة ESL على مستويين، الأول يتنافس فيه عشاق الألعاب الإلكترونية وذلك من خلال 6 بطولات عالمية أسبوعياً في مختلف الألعاب، ومستوى ثاني يصعد من خلاله أبرز اللاعبين الهواة الذين يقدمون أفضل النتائج للتنافس مع نخبة اللاعبين في العالم، إضافة إلى البطولات الكبرى سيتنافس اللاعبون فردياً وثنائياً وجماعياً في مختلف الألعاب الشهيرة وذلك عن طريق المشاركة ببطولات مصغرة مستمرة على مدار الوقت حيث ستمنح اللاعبين الفرصة لمضاعفة رصيدهم من النقاط لصعود سلم الترتيب.

وسيكون مجموع الجوائز المالية الخيرية لمستوى نخبة العالم 10 ملايين دولار أمريكي، يقوم الفائزون بها باختيار الجهة الخيرية التي يريدون التبرع لها من ضمن 12 مؤسسة خيرية دولية تقود المعركة ضد الوباء العالمي.

وتم اختيار المؤسسات من قبل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ومن ضمنها: ‘صندوق الاستجابة لفاشية (كوفيد-19)’ التابع لمنظمة الصحة العالمية، ‘دايركت ريليف’، و’التحالف العالمي للقاحات والتحصين’.

وقال صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن سلطان، رئيس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية : “في ظل هذه الظروف الصعبة التي يشعر فيها العالم بالانفصال والابتعاد أكثر من أي وقت مضى، نفخر في المملكة بتنظيم هذه البطولة التي ستجعل مجتمع الرياضة الإلكترونية العالمي يتحد بطريقة غير مسبوقة تحت مظلة المملكة، حيث سيستمتعون بأجواء تنافسية شيقة من خلف الشاشة وهم في منازلهم، وكل ذلك بهدف كبح انتشار فيروس كورونا ومساعدة الجهات الخيرية في التصدي لهذه الجائحة”.

وأضاف سموه: “تكمن روعة الرياضة الإلكترونية في إمكانية الجميع الاستمتاع بها، في كل مكان وزمان، وتوفر هذه البطولة الفرصة للجميع في دعم الجهود العالمية لمكافحة هذا الوباء، ونحن في الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية نسعى دائماً لتوفير البيئة المناسبة التي تسمح للجميع باتباع شغفهم بهذه الرياضة، ومن خلال البطولة نشارك شغف المملكة بالرياضة الإلكترونية مع بقية العالم”.وستوفر الشراكة التقنية مع شركة ESL بثاً حياً للبطولات ليشاهدها الملايين حول العالم، وسيتم نقل مجريات البطولة مباشرة بثمانية لغات مختلفة، من بينها العربية والإنجليزية والإسبانية والماندرين لمنح المشاهدين في جميع أنحاء العالم تجربة عالمية حقيقية.
كما سيشمل البث أيضًا حملة لجمع التبرعات للمشجعين الذين يتابعون المباريات بشكل مباشر للمؤسسة الخيرية التي يختارونها.

معلقاً على الشراكة، قال نائب الرئيس والمسؤول عن تطوير الأعمال بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة ESL عبد اللطيف سكوم، : ” يسرنا أن نكون شريكًا في البطولة الخيرية “لاعبين بلا حدود” لإعداد منافسة كبيرة عبر ثماني ألعاب مختلفة في غضون فترة زمنية قصيرة جدًا”.

وأضاف: “سنقوم بتسهيل جميع الظروف لتقديم هذا الحدث الذي يستمر لمدة 7 أسابيع بأفضل صورة ممكنة لتعكس العمل الخيري الكبير بالشكل الذي يستحقه”.
وستتضمن بطولة “لاعبون بلا حدود -من السعودية” بطولة خاصة لكرة القدم السعودية ليستمر تشويق وإثارة اللعبة الجماهيرية خارج أرض الملعب، وسيستمتع عشاق اللعبة بمشاهدة نجوم الكرة المحترفين يتنافسون مع نجوم الرياضة الإلكترونية العالميين والجماهير على مدار شهر مليء بحماس كرة القدم. وسيتم الإعلان عن التاريخ واللاعبين المحترفين المشاركين في الموعد المحدد لاحقاً.

كما سيشمل الحدث مبادرات تعليمية وتثقيفية تقام بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات التي ستقدّم أربع مبادرات وهي: برنامج اللقاءات الإلكترونية في الألعاب الإلكترونية، وبرنامج التدريب للألعاب الإلكترونية، ومسابقة صناعة الألعاب للناشئين، وهاكاثون الأمل.

 

واس