الأربعاء , أكتوبر 20 2021
أخبار عاجلة

ضمن برنامج سكني .. ارتفاع نسب حجوزات مشاريع ضاحية “الجوّان” السكنية بالرياض خلال الربع الأول 2020

تجاوز متوسط حجوزات مشاريع ضاحية الجوّان السكنية بالرياض -إحدى الضواحي الكبرى ضمن برنامج سكني- أكثر من 60% من إجمالي وحدات الضاحية، المتاحة للحجز الإلكتروني عبر تطبيق وموقع سكني على الرابط sakani.housing.sa، وذلك خلال الربع الأول من العام الجاري 2020، وفق إجراءات سهلة وميسرة وسريعة، استمراراً لجهود البرنامج لخدمة كافة الأسر الراغبة بالاستفادة من الحلول التمويلية والخيارات السكنية المتنوعة.

وأشار “سكني” إلى أن مشروع “ديار السعد” سجّل نسبة حجوزات تجاوزت 86%، يليه مشروعي “إسكان الرياض1″ و”عمائر الجوهرة” بنسبة 82% لكل منهما، ضمن المشاريع الأعلى حجزاّ، يليهم “سرايا النرجس” بنحو 70% ثم “شمس الديار” و”إشراق ليفنج” بنسبة 55% لكل منهما، ثم “مرسية” بأكثر من 50% والذي يعتبر أكبر مشاريع الضاحية.

وتضم ضاحية الجوّان التي تُعد من أكبر المشاريع السكنية والتنموية التي تشهدها الرياض خيارات متنوعة للتملك بين فلل وتاون هاوس وشقق سكنية، بنماذج عصرية متنوعة المساحات والتصاميم وبتقنيات بناء حديثة مثل “القوالب النفقية TF” و”الخرسانة المعزولة مسبقة الصب”، و”البريكاست”.

وتقع الضاحية شمال الرياض على مساحة تصل إلى 10 مليون م2، وتُمثل واجهة حضارية جديدة من حيث المرافق وأسلوب الحياة على امتداد طريق الأمير فيصل بن بندر، بالقرب من مطار الملك خالد الدولي وجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، وفي منطقة تتميز بسهولة الوصول إليها، في بيئة متكاملة البنية التحتية من إمدادات المياه والكهرباء والإنارة والصرف الصحي.

وتوفّر ضاحية الجوان أكثر من 20 ألف وحدة سكنية متنوعة ما بين شقة وفيلا وتاون هاوس، من خلال 8 مشاريع ينفذها القطاع الخاص منها 7 متاحة للحجز الإلكتروني من قبل المستفيدين تستوعب أكثر من 100 ألف نسمة، كما تتميز الضاحية بوجود وادي صناعي يعد أيقونة الضاحية بطول يزيد عن 4700 متر، ومحور ترفيهي بطول يزيد عن 6500 متر يضم مسارات للمشي وعدد من واجهات المطاعم والمقاهي والمباني التجارية، بالإضافة لوجود أحد أكبر المراكز التجارية في الرياض بوسط ضاحية الجوان.

وتُعد الضواحي السكنية الكبرى التي أطلقتها وزارة الإسكان نموذجاً رائداً للتطوير العقاري في المملكة، حيث قامت الوزارة بتخطيط وتطوير أراضي الضواحي السكنية، ليتم تنفيذها بالشراكة مع المطورين العقاريين في القطاع الخاص لتوفير آلاف الوحدات السكنية فـي مواقع مميـزة داخل المدن الرئيسية كمرحلة أولى، بمفهوم عصري للسكن يلبي حاجات الأسرة السعودية وتطلعاتها ويضم كافة الخدمات والمرافق التعليمية والصحية والتجارية بالإضافة إلى المساحات الخضراء والمراكز الرياضية والترفيهية لتعزيز جودة الحياة.

مما يُذكر أن برنامج “سكني” يستهدف خلال العام الجاري 2020 خدمة أكثر من 300 ألف أسرة عبر حلول سكنية تلبّي تطلّعات الأسر السعودية وتتناسب مع قدراتهم بضخ أكثر من 100 ألف وحدة سكنية متنوعة بالشراكة مع القطاع الخاص، وتوفير 90 ألف أرض سكنية، سعياً لرفع نسبة التملك إلى 70% بحلول عام 2030 وفقاً لأهداف برنامج الإسكان عبر الاستحقاق الفوري والإجراءات الإلكترونية الميسرة.

 

واس